-{{{{{{داروسيا..............................................................إذا الشعب يوماً اراد الحياة فلا بد ان يستجيب القدر ........................................................................... ولا بد لليل ان ينجلي وللجهل ان ينحسر؟؟؟!!!..................................................................................... بعناتا}}}}}}
بـــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــلـــــــبـــــــك. ...غابت شمسها والعز تاه فيها .........................................................................................................................................................بعلبك يا دار الالهة بماضيها

حركة الدفاع عن عروبة العراق: تهنئ منتخبنا الوطني العراقي بفوزه في بطولة كأس الخليج العربي ٢٥

حركة الدفاع عن عروبة العراق: تهنئ منتخبنا الوطني العراقي بفوزه في بطولة كأس الخليج العربي ٢٥

FacebookTwitterLinkedInWhatsAppViberTelegramGmailMore

شبكة ذي قار
حركة الدفاع عن عروبة العراق

حركة الدفاع عن عروبة العراق: تهنئ منتخبنا الوطني العراقي بفوزه في بطولة كأس الخليج العربي ٢٥

بسم الله الرحمن الرحيم

تهنئة

بمناسبة الفوز الكبير الذي حققه منتخبنا الوطني العراقي ( أسود الرافدين ) في ختام دورة بطولة الخليج العربي ٢٥ ، تتقدم حركة الدفاع عن عروبة العراق بأحر التهاني وأجمل التبريكات إلى أبطال الفريق الوطني العراقي وإلى مدربيه بمناسبة هذا الفوز ، الذي صدحت فيه حناجر أبناء العراق ومنذ بدايته برفض التدخل الإيراني والاحتلال الأمريكي الطامعين في عراقنا الحبيب، كما هتف أبناء العراق لعروبتهم ولانتمائهم لهذه الأمة المجيدة التي حملت راية الإسلام إلى أبعد نقطة في الأرض وعلت أصوات المآذن في كل بقاع الدنيا ” لا اله الا الله محمد رسول الله ” واليوم يريدون أعداء العراق والأمة أن يلغوا عروبته وانتماءه القومي، فتبا لهم على مزاعمهم وأباطيلهم ونواياهم الخبيثة ، لقد كانت بطولة الخليج العربي ٢٥ تظاهرة سياسية كبرى عبر فيها الشعب العراقي عن رفضه ومقاومته لأي تدخل أجنبي ، لأنه شعب ذو كرامة وتاريخ تليد فليسمع أعداء هذا الشعب نداءه وليرحل الحكام العملاء من حيث أتوا، فالعراق عراق الأصلاء ، عراق العروبة ، عراق سومر واكد وبابل وآشور والحضر ونبو خذ نصر ، عراق بغداد الرشيد ، عراق الوطنيين المخلصين الذين ضحوا بأرواحهم من أجل الحفاظ على حدوده واستقلاله الوطني وثروته الوطنية ، فغدى قبلة الزائرين ومحط انظار أهل العلم والدين ، تحية للاعبين ولأبناء شعبنا بهذا الفوز الذي هو فاتحة النصر اليقين، والذي بات وشيكاً في عقول الصابرين ، وإلى غد مشرق بأيادي الكادحين والمؤمنين بهذا البلد الأمين بلد ابراهيم وعلي والحسين، والله أكبر وعاش العراق.

حركة الدفاع عن عروبة العراق

٢٠ / كانون الثاني / ٢٠٢٣

الجمعة ٢٨ جمادي الثانية ١٤٤٤ هـ ۞۞۞ الموافق ٢٠ / كانون الثاني / ٢٠٢٣ م

كل ما ُينشر يمثل وجهة نظر الكاتب كل ما ُينشر يمثل وجهة نظر الكاتب