-{{{{{{داروسيا..............................................................إذا الشعب يوماً اراد الحياة فلا بد ان يستجيب القدر ........................................................................... ولا بد لليل ان ينجلي وللجهل ان ينحسر؟؟؟!!!..................................................................................... بعناتا}}}}}}
بـــــــــــــــــــــــــــعــــــــــــلـــــــبـــــــك. ...غابت شمسها والعز تاه فيها .........................................................................................................................................................بعلبك يا دار الالهة بماضيها

بيــان صــــادر عــن الأمــانــه العــامــه للمــؤتمــر الشعبــي العــربـــي

بيــان صــــادر عــن الأمــانــه العــامــه للمــؤتمــر الشعبــي العــربـــي

شبكة ذي قار

بسم الله الرحمن الرحيم

يا جماهير شعبنا العراقي البطل .. .
يا جماهير امتنا العربيه الماجده .. .
طيلة خمسة عشر عاماً مرت على احتلال العراق من القوات الغازيه بقيادة الولايات المتحده الامريكيه واضطرارها للهروب تحت ضربات المقاومه البطله عام ٢٠١١ وتسليم العراق الى ايران الصفويه على طبق من ذهب لاستكمال اخطر دور ومهمه وهي نشر الطائفيه النتنه وفق العقائد الفارسيه لزعزعة أمن العراق والامه العربيه والعمل على نشر الفوضى والقتل والجوع والفقر وافساد المجتمع العراقي العربي كافة بالمخدرات وشتى انواع الفساد الاخلاقي والمادي من سرقه ونهب لخيراته وامواله وبالتعاون مع العملاء والخونه الذين يديرون العمليه السياسيه في العراق حتى باتت قيمة الاموال المنهوبه تزيد على الف ومائتي مليار دولار حسب مصادرهم.

يا جماهير امتنا الماجده .. .
منذ بداية الاحتلال لم يستكن الشعب العراقي العظيم ولن يسكت على ضيم وظلم الافراد والميلشيات الطائفيه وعانى خلال ذلك كثيراً من الارهاب والقتل والتجويع والحرمان من ابسط الخدمات من ماء وكهرباء وانتشار البطاله والتجويع ومن ابسط الحقوق الانسانيه التي اقرها المجتمع العالمي ولم يحصل الا على الوعود الكاذبه ممن يطلق عليهم جزافاً سلطات الحكم لانهم لا يملكون الاراده السياسيه في تنفيذ هذه الوعود لارتهانهم وتبعيتهم يمثلون مصالح الاحزاب والميلشيات الطائفيه التابعين لها.

يا جماهير شعبنا العراقي .. .
يا جماهير امتنا العربيه .. .
ان المظاهرات التي كانت اندلعت يوم ٢ / ١٠ / ٢٠١٩ والتي انطلقت بحشود كبيره من مدينة البصره ما هي الا فصل جديد من المواجهه المتواصله من الشعب ضد السلطه العميله حيث ان هذه الاحتجاجات والمظاهرات كانت تهدف الى مكافحة الفساد وتوفير الكهرباء والماء بعد ان طالبت الجماهير العراقيه منذ زمن قريب وبعيد السلطات الحاكمه بضرورة توفيرها ولما لم تتلقَ اي اذن صاغيه لمطالبها خرجت في ثورة عارمه شملت الحشود الشعبيه والجماهيريه الفقيره وشملت مدن كربلاء وميسان وذي قار والناصريه والنجف واشتعلت في بغداد وصولاً الى طريق مطار بغداد وحتى البيّاع كما افادت المصادر الاعلاميه ومنها الخاصة بوكالة الانباء الالمانيه وكل الاحتمالات تشير الى انها ستتجه نحو الوسط والشمال.ويحاول النظام الفاسد باحتوائها بمزاعمه عن استقبال وفود العشائر تارة وممارسة اقسى درجات العنف والبطش والتقتيل والاعتقال خلافاً لمباديء حقوق الانسان الطبيعيه حيث سقط ويسقط في هذه المعركه الجماهيريه اعداد من الشهداء والجرحى والمصابين.

يا جماهيرنا العربيه والعراقيه الابيه .. .
لقد ضاق الشعب العراقي ذرعاً نتيجة عدم الجدية والاهتمام لتلبية مطالبه المشروعه من قبل ما يسمى سلطات الحكم العميل وكان طبيعيا ان تتطور المطالبات بالخدمات الى مطالبات باسقاط الحكم العميل والتابع وهكذا هي الثورات الكبرى تبدأ بالمطالبات الخدميه وتنتهي بالمطالبه باسقاط الحكم وكان ذلك ايضا شأن الثوره الفرنسيه كنموذج عالمي.

وإن ما تشهده وسائل الاعلام من احراق لمكاتب الاحزاب ومكاتب السلطه العمليه والطائفيه وعلى رأسها ما يسمى بحزب الدعوه والعصائب والميلشيات التابعه ما يطلق عليه تسمية الحشد الشعبي التابع كنموذج في ذلك.

يا جماهيرنا العراقيه البطله .. .
يا جماهير امتنا المجيده ..
تحاول السلطات العمليه الحاكمه الترويج بأن هنالك احزاباً فكريه تاريخيه تقف خلف تلك التطورات والحركات الجماهيريه للتحريض ومحاولة دعم مزاعمها الفاشله على الرغم بأنه لم يرد شيئا من ذلك لا من قريب ولا من بعيد سوى الرعب الكامن في اذهان اولئك العملاء وما هو راسخ في داخلهم من كوابيس تغذيها عمالتهم الثابته للاجنبي.

وهذه المحاولات الفاشله تعكس حالة الرعب الدائم الذي يعيشونه نتيجة خياناتهم لشعب العراق واهدافه في الحريه والانعتاق والتقدم.

وإذ ندين ونستنكر اجراءات القمع والتعرض للمتظاهرين بالرصاص الحي والتي تنفذها المليشيات المرتبطه بالنظام الايراني ومدايات دور النظام في تحريض وتعبئة القوى الامنيه الموثره وقوى الحشد الشعبي الحاقده في التعرض للمتظاهرين السلميين وخاصة بعدما اتضح ان الانتفاضه المباركه اخذت بعداً وطنياً بتوجيه شعاراتها ضد النظام الايراني مباشرة كما ضد العمليه السياسيه المزعومه.

اننا في الأمانه العامه للمؤتمر الشعبي العربي يحدونا الامل بانتصار جماهير شعبنا الثائره ضد الفساد والعماله والخيانه ونتفائل بأن ابواب الانفراج والانعتاق والحريه والعيش الحر الكريم لشعبنا العراقي العظيم ستفتح قريباً ويعود الحق الى نصابه والنصر دائماً حليف الشعوب المكافحه من اجل الحريه والتقدم والعداله والعيش الرغيد والمجد والنصر لشعبنا وطموحاته في الانعتاق والحريه والوحده والتقدم.

الأمين العام للمؤتمر الشعبي العربي
المحامي احمد عبد الهادي النجداوي
٤ / ١٠ / ٢٠١٩

الاثنين ٨ صفر ١٤٤١ هـ ۞۞۞ الموافق ٠٧ / تشرين الاول / ٢٠١٩ م

كل ما ُينشر يمثل وجهة نظر الكاتب كل ما ُينشر يمثل وجهة نظر الكاتب